قُرْبَةٌ

العِبادَةُ، سَواءً كانت قَوْلاً أو فِعْلاً.

القُرْبَةُ: ما يُتَقَرَّبُ به إلى الله تعالى مِن أعمالِ البِرِّ والطّاعَة، ومِن القُرَبِ ما هو واجِبٌ، وذلك كالفَرائِضِ التي افْتَرَضَها الله على عِبادِهِ، مِن صَلاةٍ وصَوْمٍ وحَجٍّ وزَكاةٍ، ومِنْها ما هو مَنْدُوبٌ، كالنَّوافِل وقِراءَةِ القُرْآنِ والوَقْفِ والعِتْقِ والصَّدَقَةِ وعِيادَةِ المَرِيض، ومنها ما هو مُباحٌ، إذ إنَّ المُباحاتِ تكُون قُرْبَةً بِنِيَّةِ إِرادَةِ الثَّوَابِ بِها، كالأَفْعال العادِيَّةِ التي يُقْصَدُ بِها القُرْبَةُ، كالطَّعامِ والنَّومِ بِنِيَّةِ التَّقَوِّي على الطَّاعَةِ.

القُرْبَةُ: الوَسِيلَةُ وكُلُّ ما يُتَقَرَّبُ بِهِ كالطَّاعَةِ ونْحْوِها. وأَصْلُها مِن القُرْبِ، وهو: الدُّنُوُّ، وتُطْلَقُ القُرْبَةُ على الاقْتِرابِ.

يَرِد مُصطلَح (قُرْبَة) في مَواضِعَ مُخْتَلِفَةٍ مِن الفِقْهِ، منها: كتاب الصَّلاَةِ، باب: صِفَة الصَّلاةِ، وكتاب الاعْتِكافِ، باب: شُرُوط الاعْتِكافِ، وكتاب الأَضاحِي، باب: شُرُوط الذَّكاةِ، وكتاب الوَقْفِ، باب: صِفَة الوَقْفِ، وغَيْر ذلك مِن الأبواب.

القُرْبَةُ: الوَسِيلَةُ وكُلُّ ما يُتَقَرَّبُ بِهِ كالطَّاعَةِ ونْحْوِها. وأَصْلُها مِن القُرْبِ، وهو: الدُّنُوُّ، يُقَال: قَرُبَ، يَقْرُبُ، قُرْباً وقُرْباناً وقُرْبَةً: إذا دَنا. وتُطْلَقُ القُرْبَةُ على الاقْتِرابِ، ومِنْهُ سُمِّيَ العَمَلُ الصّالِحُ قُرْبَةً؛ لأنَّ العَبْدَ يَطْلُبُ بِهِ الاِقْتِرابَ مِن اللهِ تعالى، ومِن مَعانيها أيضاً: الدَّرَجَةُ والمَكانَةُ. وجَمْعُها: قُرَبٌ وقُرُباتٌ.

قرب

تهذيب اللغة : (9/110) - مقاييس اللغة : (5/80) - الحدود الأنيقة والتعريفات الدقيقة : (ص 77) - الكليات : (ص 724) - الحدود الأنيقة والتعريفات الدقيقة : (ص 77) - المنثور في القواعد : (3/367) - مختار الصحاح : (ص 250) - لسان العرب : (1/662) - تاج العروس : (4/7) - التوقيف على مهمات التعاريف : (ص 269) - القاموس الفقهي : (ص 298) - معجم لغة الفقهاء : (ص 360) -