مُؤْنَةٌ

اِسْمٌ لِما يَتَحَّمُلُهُ الإنْسانُ ويَتَكَلَّفُهُ مِن النَّفَقَةِ ونَحْوِها مِمَّا يُنْفِقُهٌ على مَن يَلِيهِ مِن أَهْلِهِ ووَلَدِهِ.

المُؤْنَةُ عند الفُقهاء هي الكُلْفَةُ، أي: ما يَتَكَلَّفُهُ الإنْسانُ مِن نَفَقَةٍ ونَحْوِها، وصَرَّحَ بَعْضُهُم بأنَّ المُؤْنَةَ أَعَمُّ مِن النَّفَقَةِ.

المُؤْنَةُ - ويُقال أيضاً: المَؤُونَةُ -: مِن الأَيْنِ، وهو الثِّقْلُ والتَّعَبُ الشَّدِيدُ. والمُؤنَةُ: اسمٌ لِما يَتَحَمَّلُه الإنسانُ مِن ثِقَلِ النَّفَقَةِ التي يُنفِقُها على مَن يَلِيهِ مِن أهلِهِ ووَلَدِهِ، يُقال: مأَنَ الرَّجُلُ أهلَهُ، أي: كفاهُم وأنْفَقَ عليهِم وعالَهُم.

يُطلَق مُصطَلح (مُؤْنَة) في الفقه في كِتاب الزَّكاة، باب: زكاة الزُّروعِ والثِّمار، ويُراد بِه: المَصارِيفُ التي يَتَكَلَفُها مالِكُ الزَّرْعِ أو الثِّمارِ مِن النَّفقات في حَصادِ زَرْعِهِ ودراسَتِه، وتَذرِيَتِه، ولَقْطِهِ، وحَفظه، وفي تَجفِيفِ الثِّمارِ وجَذاذِها وغيرِ ذلك. ويُطلَق في كِتاب البُيوعِ، باب: الإجارَة، ويُراد بِه: كُلْفَةُ رَدِّ العَيْنِ المُستأجَرَةِ، كما يُراد بِه أيضاً: ما يَحتاجُهُ المُستَأجِرُ أثناءَ إجارَتِهِ مِن نَفَقاتٍ ومَصارِيفَ وأعباء يَتَحَمَّلها لِحِفْظِ العَيْنِ المُؤَجَّرَةِ ورِعايَتِها، كَعَلَفٍ وسَقْيٍ ونحو ذلك. ويُطلَق أيضاً في باب: الغصب، والوَقْف، والعارِيَّة، الرَّهْنِ، وغير ذلك. ويُطلَق أيضاً ويُراد به: ما يُدَخَّرُ مِن الطَّعامِ لِوَقْتِ الحاجَةِ.

المُؤْنَةُ تُهْمَزُ ولا تُهْمَزُ، - ويُقال أيضاً: المَؤُونَةُ -: مِن الأَيْنِ، وهو الثِّقْلُ والتَّعَبُ الشَّدِيدُ. وتأتي بِمعنى القُوتِ. والمُؤنَةُ: اسمُ القِيامُ بِالكِفايَةِ قُوتاً أو غَيْرَهُ، أو يُقال: اسمٌ لِما يَتَحَمَّلُه الإنسانُ مِن ثِقَلِ النَّفَقَةِ التي يُنفِقُها على مَن يَلِيهِ مِن أهلِهِ ووَلَدِهِ، يُقال: مَأَنَ القَوْمُ ومانَهُم: قام عَلَيْهِم، ومانَ الرَّجُلُ أهلَهُ، يَمُونُهُمْ مَوْناً ومَؤونَةً، أي: كفاهُم وأنْفَقَ عليهِم وعالَهم، ومُنْتُ فُلاناً أَمُونُهُ: إذا قُمْتُ بِمُؤْنَةِ طعامِهِ وغيرِهِ مِمّا يَقْتاتُهُ.

مأن - مان

مقاييس اللغة : (5/286) - المحكم والمحيط الأعظم : (10/491) - لسان العرب : (9/13) - تاج العروس : (36/139) - المصباح المنير في غريب الشرح الكبير : (2/586) - الفتاوى الهندية : (4/372) - الـمجموع شرح الـمهذب : (5/426) - تحرير ألفاظ التنبيه : (ص 111) - طلبة الطلبة في الاصطلاحات الفقهية : (ص 302) - التعريفات للجرجاني : (ص 196) - التعريفات الفقهية : (ص 191) - معجم لغة الفقهاء : (ص 398) -