قَرِينَةٌ

عَلامَةٌ ظاهِرَةٌ يُسْتَدَلُّ بِها على ما خَفِيَ مِنْ أُمورٍ.

القَرِينَةُ: هي الأَمارَةُ والعَلامَةُ التي تُصاحِبُ الشَّيْءَ الـخَفِيَّ فُتُساعِدُ على الدَّلالَةِ عليه، فَتُقَوِّي ثُبُوتَهُ أو تُوَضِّحُ ما خَفِيَ منه، كأن تكون هناك واقِعَةٌ مَـجهولَةٌ فَتَقوم هذه العَلامَةُ بِـالدَّلالَةِ عليها، سَواءً كانت هذه العَلامَةُ قد نَصَّ عليها الشّارِعُ، أو اسْتَنْبَطها العُلَماءُ، أو القُضاةُ مِن حادِثَةٍ مُعَيَّنَةٍ. وَتَنْقَسِمُ القَرِينَةُ إِلَى ثَلاَثَةِ أَقْسامٍ: 1- قَرِينَةٌ قَطْعِيَّةٌ، وهي: الأَمارَةُ البالِغَةُ حَدَّ اليَقِينِ حيث لا شَكَّ معها. 2- قَرِينَةٌ ظَنِّيَّةٌ، وهي: التي بلَغَت حَدَّ الظَّنِّ والاِحْتِمالِ دون اليَقِينِ، مِثْل: وُجود الـحَمْلِ، فلا يَدُلُّ على الزِّنا دَلالَةً قاطِعَةً؛ لاِحْتِمالِ الـحَمْلِ بِسَبَبٍ آخَرَ. 3- قَرِينَةٌ مُتَوَهَّمَةٌ، كَوُجودِ الدَّمِ على قَمِيصِ يُوسفَ عليه السَّلامِ، فإِنّه قَرِينَةٌ على صِدْقِ دَعْوى إِخْوَتِهِ، لكنّ عَدَمَ تَمَزِيقِ الثَّوْبِ قَرِينَةٌ أُخْرَى أَقْوَى مِنها تَدُلُّ على كَذِبِ الدَّعْوى.

القَرِينَةُ: ما يَتَّصِلُ بِالشَّيْءِ ويُصاحِبُهُ، وأَصْلُ القَرِينَةِ مِن الاِقْتِرانِ، وهو: الاِتِّصالُ والـمُصاحَبَةُ والـمُلازَمَةُ.

يَرِد مُصْطلَح (قَرِينَة) في أُصولِ الفِقْهِ في باب: الأَمْر والنَّهْي، وباب: دِلالات الأَلْفاظِ، وغَيْرها من الأبواب.

القَرِينَةُ: ما يَتَّصِلُ بِالشَّيْءِ ويُصاحِبُهُ، ومنه سُـمِّيَتْ الزَّوْجَةُ قَرِينَةً؛ لأنّها تَتَّصِلُ بِالرَّجُلِ وتُصاحِبُهُ. والقَرِينُ: الـصّاحِبُ والـمُرافِقُ. وأَصْلُ القَرِينَةِ مِن الاِقْتِرانِ، وهو: الاِتِّصالُ والـمُصاحَبَةُ والـمُلازَمَةُ، يُقَال: اقْتَرَنَ الشَّيْءُ بِالشَّيْءِ، يَقْتَرِنُ، اقْتِراناً، أيْ: صاحَبَهُ، وقَرَنَ بين الشَّيْئَيْنِ، أيْ: جَمَعَ بَيْنَهُما. وتأْتي بِـمعنى: النَّظِير والـمَثِيل. ومِنْ مَعانِيها: العَلامَةُ والدَّلِيلُ. وجَمْعُها: قَرائِنٌ.

قرن

معجم مقاييس اللغة : (5/76) - المحكم والمحيط الأعظم : (6/364) - مختار الصحاح : (ص 252) - لسان العرب : (13/336) - تاج العروس : (35/546) - الكليات : (ص 734) - التعريفات للجرجاني : (ص 174) - القاموس الفقهي : (ص 302) - كشاف اصطلاحات الفنون والعلوم : (2/1315) - معجم لغة الفقهاء : (ص 362) - الموسوعة الفقهية الكويتية : (33/156) -