View Translations English Urdu Indonesian

تَوَرُّقٌ

English Buying on credit and selling for cash
اردو تورُّق
Indonesia Jual Beli Tawarruq

شِراءُ سِلْعَةٍ إِلى أَجَلٍ ثُمَّ بَيْعُهَا نَقْدًا لِغَيْرِ البَائِعِ الأَوَّلِ بِأَقَلَّ مِمَّا اشْتَراهَا بِهِ.

English "Tawarruq": asking for papers, eating papers. It is derived from "wariq", which means silver dirhams.
اردو ورق طلب کرنا۔ تجارت کو "مُورِقَةٌ لِلْمَالِ" کہا جاتا ہے، جس کے معنی ہوتے ہيں مال کھینچ کر لانے والا اور اس بہت زیادہ کرنے والا کہا جاتا ہے۔ "الْوَرِقُ " چاندی سے ڈھلے ہوئے دراہم کو کہا جاتا ہے۔ ویسے "التَّوَرُّقُ" کا اطلاق ورق یعنی پتہ کھانے پر بھی ہوتا ہے۔
Indonesia Mencari al-wariq. Kalimat "at-tijārah mūriqatun lil-māli" artinya perdagangan itu mendatangkan dan memperbanyak harta. Al-Wariq adalah dirham yang dibuat dari perak. At-Tawarruq juga digunakan dengan arti memakan daun.

التَّوَرُّقُ هُوَ أَنْ يَشْتَرِي الرَّجُلُ السِّلْعَةَ لِقَصْدِ الدَّرَاهِمِ فَيَشْتِريهَا بِثَمَنٍ أَعْلَى وَيَبِيعَهَا بِأَقَلَّ؛ لِحَاجَتِهِ إِلَيْهَا، وَيُسَمَّى بِالتَّوَرُّقِ الفِقْهي أَوْ التَوَرُّقُ الفَرْدِي نِسْبَةً إِلى أَنَّ الذينَ يُمَارِسونَهُ هُمْ الأَفْرادُ. وَهَذا التَّورُّقُ جَائِزٌ بِشروطٍ: الأولُ: توفُّرُ شروطِ البيعِ. الثَّاني: أن تكونَ السِّلعةُ ممَّا لا يُشترطُ في بيعِهَا التَّقابُضُ، فَلَا يصحُّ التَّورُّقُ في العُمْلاتِ ولا الذهبِ ولا الفِضَّةِ. الثَّالثُ: أن يكونَ البائعُ الأوَّلُ مالكًا للسِّلعةِ وقابضًا لها قبْضًا حقيقيًّا أو حُكْميًّا. الرابعُ: أن يقبضَ المتورِّقُ السِّلعةَ منَ البائعِ الأولِ قبلَ بيعِهَا للطَّرَفِ الآخَرِ. الخامسُ: أن يكونَ المشتري من المتورِّقِ غيرَ البائعِ الأوَّلِ، ولا يقومُ مقامَهُ، فلا يكونُ وكيلًا عنه ولا موزِّعًا لمبيعاته ولا نحو ذلك. السَّادسُ: ألَّا يشترطَ البائعُ على المتورِّقِ غراماتٍ تأخيريةً. وَهُنَاكَ قِسْمَانِ آخَرَانِ لِلتَّوَرُّقِ وَهُمَا: الأَوَّلُ: التَّوَرُّقُ المُنَظَّمُ، وَيُسَمَى أَيْضًا التَّوَرُّقُ المُؤَسَّسِي أَوْ المَصْرِفِي، وَهُوَ الذِي يُقَدِّمُهُ المَصْرِفُ ضِمْنَ إِجْرَاءَاتٍ تُيَسِّرُ لِلْعَمِيلِ حُصُولَهُ عَلَى النَّقْدِ، وَيَكُونُ المَصْرِفُ طَرَفًا وَسِيطًا إِضَافِيًّا فِيهَا بِشِرَاءِ السِّلْعَةِ مِنَ البَائِعِ الأَصْلِي بِنَاء عَلَى وَعْدِ العَمِيلِ بِالشِّرَاءِ مِنْهُ أَوْ بِغَيْرِ وَعْدٍ مُسْبَقٍ، ثُمَّ يَبِيعُ المَصْرِفُ تِلْكَ السِّلْعَةَ المُشْتَرَاةُ لِلْعَمِيِل بِالأَجَلِ بِثَمَنٍ مُحَدَّدٍ، ثُمَ يَقُومُ المَصْرِفُ بِبَيْعِ تِلْكَ السِّلْعَةِ -التِّي أَصْبَحَتْ مَمْلُوكَةً لِلْعَمِيلِ- إِلَى مَنْ يَرْغَبُ شِرَاءَهَا نَقْدا بِنَاءً عَلَى تَوْكِيلِ العَمِيلِ لَهُ بِذَلِكَ، وهذا النَّوعُ غيرُ جائزٍ. الثَّانِي: التَّوَرُّقُ العَكْسِي، وَهُوَ أَنْ يَقُومَ العَمِيلُ بِتَوْكِيلِ المَصْرِفِ بِشِرَاءِ سِلْعَةٍ مُعَيَّنَةٍ، وَيَتِمُّ فِيهِ تَسْلِيمُ ثَمَنَ هَذِهِ السِّلْعَةِ مُبَاشَرَةً، ثُمَّ يَقومُ المَصْرِفُ بِشِرَاءِ هَذِهِ السِّلْعَةِ مِنَ العَمِيلِ بِثَمَنٍ مُؤَجَّلٍ، وَبِرِبْحٍ يَتِمُّ الاتِّفَاقُ عَلَيْهِ مَعَ العَمِيلِ، وهذا نوعٌ منَ العينةِ المحرَّمةِ.

طَلَبُ الوَرَقِ، وَالتِجَارَةُ مُورِقَةٌ لِلْمَالِ أَيْ جَالِبَةٌ وَمُكْثِرَةٌ لَهُ، وَالْوَرِقُ الدَّرَاهِمُ الْمَضْرُوبَةُ مِنَ الْفِضَّةِ، وَيُطْلَقُ التَّوَرُّقُ أَيْضًا بِمَعْنَى: أَكْلِ الوَرَقِ.

English Purchasing an item on credit and then selling it for cash to a third party at a lower price.
Indonesia Membeli barang secara kredit lalu menjualnya kembali secara kontan kepada selain penjual pertama dengan harga di bawah harga beli.

يَذْكُرُ الْفُقَهَاءُ لَفْظَ (التَّوَرُّقِ) فِي أَبْوابِ: بَيْعِ الْعِينَةِ، وَالْبُيُوعِ الْمَنْهِيِّ عَنْهَا، وَالرِّبَا.

طَلَبُ الوَرَقِ، تَقُولُ: تَوَرَّقَ الرَّجُلُ وَاسْتَوْرَقَ إِذَا طَلَبَ الوَرِقِ، وَالتِجَارَةُ مُورِقَةٌ لِلْمَالِ أَيْ جَالِبَةٌ وَمُكْثِرَةٌ لَهُ، وَالْوَرِقُ الدَّرَاهِمُ الْمَضْرُوبَةُ مِنَ الْفِضَّةِ، وَأَوْرَقَ أَيْ كَثُرَ مَالُهُ وَدَرَاهِمُهُ، وَيُطْلَقُ التَّوَرُّقُ أَيْضًا بِمَعْنَى: أَكْلِ الوَرَقِ، يُقَالُ: تَوَرَّقَ الْحَيَوَانُ أَيْ أَكَل الْوَرَقَ.

ورق

القاموس المحيط : ص1198 - الزاهر في غريب ألفاظ الشافعي : ص216 - مجموع فتاوى ابن تيمية : 29 /500 - لسان العرب : 10 /374 - مختار الصحاح : 1 /740 - لسان العرب : 10 /374 - أنيس الفقهاء في تعريفات الألفاظ المتداولة بين الفقهاء : ص293 - المطلع على ألفاظ المقنع : ص208 - الروض المربع : 1 /318 - العقود المضافة إلى مثلها ص161 -