التصنيف: أخرى .

سَبُعٌ

كُلُّ حَيَوانٍ لَهُ نابٌ أو مِـخْلَبٌ يَعْدُو ويَفْتَرِسُ بِهِ.

السَّبُعُ: هو الـمُفْتَرِسُ مِن الحَيَواناتِ الذي يَعْدُو على النَّاسِ والدَّوابِّ ويَفْتَرِسُها، ويَشْمَلُ ذلك نَوْعينِ مِن الدَّوابِّ: الأول: كُلَّ ما لَهُ نابٌ، كالأَسَدِ والنَّمِرِ والذِّئْبِ. والنَابُ: هو السِّنُّ الذي يَلِي الرُّباعِيّاتِ، ولا بُدَّ أن يكون الـحَيَوانُ مَمَّنْ يَفْتَرِسُ بِنابِهِ. الثَانِي: كُلُّ ما لَهُ مِـخْلَبٌ مِن الطَّيْرِ، كَالصَّقْرِ والـحَدَأَةِ والعُقَابِ. والـمُرادُ بِالمِخْلَبِ هنا: ظُفْرُ الـحَيَوانِ الذي يَصِيدُ بِهِ.

السَّبُعُ: الـحَيَوانُ الجارِحُ المُفْتَرِسُ، سَواءً كان مِنْ ذَواتِ الأَنْيابِ كالأَسَدِ، أو مِنْ ذَواتِ المَخالِبِ كالنَّسْرِ والصَّقْرِ.

يَرِد مُصْطلَح (سَبُع) في مواضِع من الفِقه، منها: كتاب الصَّلاةِ، باب: أَعْذار التَّخَلُّفِ عن الصَّلاةِ، وكِتاب الحَجِّ، باب: الإِحْصار، وكِتاب اللُّقَطَةِ، باب: لُقَطَة الحَيَوانِ، وفي كتاب الصَّيْدِ والذَّبائِحِ، باب: شُروط الصَّيْدِ، وفي كتاب القِصاصِ، باب: التَّسَبُّب في القَتْلِ. وقَدْ يُطْلَق في كتاب الطَّهارَةِ، وكتاب الأطْعِمَةِ، ويُرادُ بِهِ: الحَيَوانُ البَرِّيُّ الـمُفْتَرِسُ بِنابِهِ، كالذِئْبِ.

السَّبُعُ: الـحَيَوانُ الجارِحُ المُفْتَرِسُ، سَواءً كان مِنْ ذَواتِ الأَنْيابِ كالأَسَدِ، أو مِنْ ذَواتِ المَخالِبِ كالنَّسْرِ والصَّقْرِ، يُقال: سَبَعَتْ الذِّئابُ الغَنَمَ، أيْ: فَرَسَتْها وأَكَلَتْها، وأَرْضٌ مَسْبَعَةٌ، أيْ: كَثِيرَةُ السِّباعِ والوُحُوشِ. وجَمْعُ السَّبُعِ: سِباعٌ.

سبع

حاشية ابن عابدين : (6/304) - الكليات : (ص 495) - معجم لغة الفقهاء : (ص 240) - التعريفات الفقهية : (ص 111) -