الصَّحِيحُ

مَا اتَّصَلُ إِسْنَادُهُ بِنَقْلِ عَدْلٍ تَامِّ الضَّبْطِ عَنْ مِثْلِهِ مِنْ غَيْرِ شُذُوذٍ وَلاَ عِلَّةٍ.

الحَدِيثُ الصَّحِيحُ نَوْعٌ مِنْ أَنواعِ الأَخْبارِ المَقْبولَةِ، وَهُوَ قِسْمَانِ: 1- صَحِيحٌ لِذَاتِهِ وَهُوَ مَا حَقَّقَ الشُّرُوطَ التَّالِيَةَ: الأَوَّلُ اتِّصالُ السَّنَدِ، وَالثَّانِي عَدَالَةُ الرُّواةِ، وَالثَّالِثُ ضَبْطُ الرُّوَاةِ التَّامُّ، وَالرَّابِعُ السَّلَامَةُ مِنَ الشُّذُوذِ وَالعِلَلِ المُؤَثِّرَةِ، وَسُمِّيَ صَحِيحًا لِذَاتِهِ لِأَنَّ الصِحَّةَ أَتَتْ مِنْ نَفْسِ إِسْنادِ الحَدِيثِ. 2- صَحِيحٌ لِغَيْرِهِ وَهُوَ الحَسَنُ لِذَاتِهِ إِذَا رُوِيَ مِنْ طَرِيقٍ آخَرَ مِثْلَهُ أَوْ أَقْوَى مِنْه، وَسُمِّيَ صَحِيحًا لِغَيْرِهِ؛ لِأَنَّ الصِحَّةَ لَمْ تَأْتِ مِنْ ذَاتِ السَّنَدِ الأَوَّلِ، وَإِنَّمَا جَاءَتْ مِنْ انْضِمَامِ غَيْرِهِ لَهُ.

الصَّالِحُ وَالسَّالِمُ، وَأَصْلُ الصِّحَّةِ: السَّلَامَةُ وَالبَرَاءَةُ مِنَ العَيْبِ، يُقَالُ: صَحَّ البَدَنُ أَيْ بَرَأَ وَسَلِمَ منِ المَرَضِ، وَضِدُّهُ: المَرِيضُ، وَمِنْ مَعَانِي الصَّحِيحِ أَيْضًا: الحَقُّ والآكدُ والثَّابِتُ.

يَرِدُ مُصْطَلَحُ (الصَّحِيحِ) فِي عُلومِ الحَدِيثِ فِي بَابِ عِلَلِ الحَدِيثِ، وَبابِ طُرُقِ التَّخْرِيجِ، وَغَيْرِهَا. وَيُطْلَقُ فِي مَوَاضِعَ مِنَ الفِقْهِ فِي الِعبَاداتِ وَالمُعَامَلاتِ بِمَعْنَى:(مَا اجْتَمَعَ أَرْكَانُهُ وَشَرَائِطُهُ حَتَّى يَكُونَ مُعْتَبَرًا شَرْعًا). وَيُسْتَعْمَلُ فِي أُصولِ الفِقْهِ وَيُرادُ بِهِ قِسْمٌ مِنْ أَقْسَامِ الْحُكْمِ الْوَضْعِيِّ وَهُوَ: كُلُّ مَا وَافَقَ الشَّرْعَ وَجَبَ الْقَضَاءُ أَوْ لَمْ يَجِبْ، وَيَشْمَل عِنْدَهُمُ الْعِبَادَاتِ وَالْعُقُودَ.

اسْمٌ عَلَى وَزْنِ فَعِيل بِمَعْنَى فَاعِلٍ مِنَ الصِّحَّةِ، وَهِيَ صَلاَحُ الشَّيءِ، وَأَصْلُ الصِّحَّةِ: السَّلَامَةُ وَالبَرَاءَةُ مِنَ العَيْبِ، يُقَالُ: صَحَّ البَدَنُ يَصِحُّ صِحَّةً أَيْ بَرَأَ وَسَلِمَ منِ المَرَضِ، وَالصَّحِيحُ: الخَالِي مِنَ الأَمْراضِ وَالعُيوبِ، وَضِدُّ الصِّحَّةِ: المَرَضُ، وَيَأْتِي الصَّحِيحُ بِمَعْنَى: الحَقِّ، وَضِدُّهُ البَاطِلُ، وَالتَّصْحِيحُ: التَّحْقِيقُ، كَقَوْلِ: صحَّ الكَلاَمُ إِذَا كَانَ حَقًّا، وَمِنْ مَعَانِي الصَّحِيحِ فِي اللُّغَةِ أَيْضًا: الآكدُ والثَّابِتُ.

صح

العين : (3/ 14) - مقاييس اللغة : (3/ 281 - الصحاح للجوهري : (1/ 381) - نخبة الفكر في مصطلح أهل الأثر (مطبوع ملحقا بكتاب سبل السلام) : (4/ 722) - نزهة النظر : (ص: 67) - المقدمة في علوم الحديث : (ص: 11) - نخبة الفكر في مصطلح أهل الأثر (مطبوع ملحقا بكتاب سبل السلام) : (4/ 722) - مقدمة في أصول الحديث : (ص: 58) - الصحاح : 381/1 - المستصفى : 94/1 -