رَواهُ السِّتَّةُ

لَفْظٌ مُرَكَّبٌ يُقْصَدُ بِهِ: رِوَايَةُ الحَديثِ مِنْ الأَئِمَّةِ: البُخَارِيِّ وَمُسْلِمٍ وَأَبي دَاوُدَ وَالنَّسَائِيِّ وَالتِّرْمِذِيِّ وَابْنِ مَاجَهْ فِي كُتُبِهِمْ.

مُصْطَلَحُ (رَوَاهُ السِّتَّةُ) مِنْ مُصْطَلَحَاتِ التَّخْرِيجِ عِنْدَ الَأئِمَّةِ، وَيُرْمَزُ بِهِ إِلَى مَا أَخْرَجَهُ الشَّيْخانُ: البُخَارِي وَمُسْلِمٌ فِي صَحِيحَيْهِمَا وَالأَئِمَّةُ الأَرْبَعَةُ فِي كُتُبِهِمْ: أَبُو دَاوُدَ فِي سُنَنِهِ وَالتِّرْمِذِي فِي جَامِعِهِ وَالنَّسَائِي فِي سُنَنِهِ الصُّغْرَى وَابْنُ مَاجَه فِي سُنَنِهِ، وَيُقَالُ عَنْهُ أَيْضًا: رَواهُ الجَماعَةُ.

بلوغ المرام من أدلة الأحكام : (ص46) - كشف الخفاء ومزيل الإلباس : (1/ 13) - كشف الخفاء ومزيل الإلباس : 13/1 -