مِنـًى

بَلدَةٌ صَغِيرَةٌ قُربَ مَكَّةَ داخِلَ حُدودِ الحَرَم، يَنزِلُ فيها الحُجّاجُ يومَ التَّروِيَةِ، وأيامَ التَّشرِيقِ. وهي الآن داخل عمران مكة.

مِنًى: بَلْدَةٌ صَغِيرَةٌ تقعُ على فَرْسَخٍ مِن مَكَّةَ المُكَرَّمَةِ، ما بين وادِي مُحَسِّرٍ وجَمْرَةِ العَقَبَةِ، وهي شِعْبٌ طُولُهُ نَحْوُ مِيلَيْنِ، وعَرْضُهُ يَسِيرٌ، والجِبال مُحِيطَةٌ بِهِ: ما أَقْبَل مِنْها عليه فهو مِن مِنًى، وما أَدْبَرَ مِنْها فليس مِن مِنًى. وهي الآن داخل عمران مكة

مِنًى: بَلدَةٌ صغِيرةٌ على بُعدِ فَرْسَخٍ، أي: خمسة كيلو متراً تقريباً مِن مَكَّةَ المُكَرَّمَةِ، يُقال: مَنَى اللهُ الشيءَ: قَدَّرَه، وبه سُمِّيَت مِنًى، وقيل: سُمِّيَتْ بذلك لِما يُمْنَى بِها مِن الدِّماءِ، أي: يُراقُ، وحَدُّها: ما بين وادِي مُحَسِّرٍ وجَمْرَةِ العَقَبَةِ.

يَرِد مُصطَلح (مِنى) في الفقه في كِتابِ الحَّجِّ، باب: رَمي الجِمار، وباب: الهدي، وغير ذلك من الأبواب.

مِنًى - بِالكَسْرِ والتَّنْوِينِ، يجُوزُ فيها التَّذكير، والتَّأنيث، والصَّرفُ وعَدمُه، والأجَودُ الصَّرف -: بَلدَةٌ صغِيرةٌ على بُعدِ فَرْسَخٍ، أي: خمسة كيلو مِتراً تقريباً مِن مَكَّةَ المُكَرَّمَةِ، يُقال: مَنَى اللهُ الشيءَ: قَدَّرَه، وبه سُمِّيَت مِنًى، وقيل: سُمِّيَت بذلك لِما يُمْنَى بِها مِن الدِّماءِ، أي: يُراقُ، وقيل: لأن آدم تمنىَّ بها الجنَّة، أو لأنَّ العَرَبَ تُسَمِّى كلَّ محلَ يُجْتَمَع فيه مِنًى، وقيل غير ذلك، وحَدُّها: ما بين وادِي مُحَسِّرٍ وجَمْرَةِ العَقَبَةِ، وهي شِعْبٌ طولُهُ نحوُ مِيلَيْنِ، أي: ثلاثة كيلو مترٍ تقريباً، وعَرْضُهُ يَسِيرٌ، والجِبال مُحِيطَةٌ بِهِ: ما أقْبَل منها عليه فهو مِن مِنًى، وما أدْبَرَ منها فليس مِن مِنًى.

منى

الزاهر في غريب ألفاظ الشافعي : (ص 49) - غريب الحديث للخطابي : (1/307) - المحكم والمحيط الأعظم : (10/510) - مشارق الأنوار : (1/393) - تـهذيب الأسـماء واللغات : (4/157) - لسان العرب : (15/292) - تاج العروس : (39/560) - حاشية الدسوقي على الشرح الكبير : (2/48) - تحرير ألفاظ التنبيه : (ص 155) - معجم البلدان : (5/198) - المطلع على ألفاظ المقنع : (ص 177) - دستور العلماء : (3/245) - القاموس الفقهي : (ص 341) -