تهجد

الصَّلاةُ تَطَوُّعًا بِاللَّيْلِ.

صَلَاةُ التَّهَجُّدِ نَوْعٌ مِنْ أَنْواعِ صَلَاةِ النَّفْلِ بِاللَّيْلِ، وَهِيَ: الصَّلاةُ الَّتي تَبْدَأُ مِنْ بَعْدِ صَلاةِ العِشاءِ إِلَى آخِرِ اللَّيْلِ قَبْلَ طُلوعِ الفَجْرِ، وَهِيَ قِسْمانِ: 1- صَلاَةُ اللَّيْلِ مُطْلَقًا سَواءً بَعْدَ نَوْمٍ أَمْ لا. 2- صَلاَةُ بَعْدَ نَوْمٍ وَلَوْ يَسِيرٍ.

الاِسْتيقَاظُ بَعْدَ النَوْمِ، وَأَصْلُ كَلِمَةِ التَّهَجُّدِ مِنَ الهُجودِ، وَهُوَ النَّوْمُ باللَيْلِ.

يُذْكُرَ مُصْطَلَحُ (التَهَجُّدِ) فِي كِتابِ الصِيامِ في بابِ فَضْلِ إِحْياءِ لَيالي رَمَضَانَ، وَبابِ فَضْلِ الاعْتِكافِ.

الاِسْتيقَاظُ بَعْدَ النَوْمِ، يُقالُ: تـَهَجَّدَ وَهَجَدَ أَيْ اسْتَيْقَظَ بَعْدَ نَوْمِهِ، وهَجَّدْتُهُ إِذَا أَيْقَظْتَهُ، وَأَصْلُ كَلِمَةِ التَّهَجُّدِ مِنَ الهُجودِ، وَهُوَ النَوْمُ باللَيْلِ، يُقَالُ: هَجَدَ الرَّجُلُ يَهْجُدُ هُجُودًا فَهُوَ هَاجِدٌ أَيْ نَامَ لَيْلاً، وَالتَّهْجِيدُ: التَّنْوِيمُ، ويُطْلَقُ التَّهَجُّدُ أَيْضًا بِمَعْنَى: السَهَرِ وتَرْكِ النَوْمِ، وَسُمِّيَتِ الصَّلاَةُ لَيْلاً تَهَجُّدًا؛ لأَنَّهُ أَلْقَى الهُجودَ أَيْ النَوْمَ.

هجد

لسان العرب : 431/3 - مختار الصحاح : 324/1 - لسان العرب : 431/3 - تحرير ألفاظ التنبيه : 76/1 - المطلع على ألفاظ المقنع : 122/1 -