نَاظِرٌ

الشَّخْصُ الذي يَلِي العِنايَةَ بِالوَقْفِ، وحِفْظَ فَوائِدِهِ، وتَنْفِيذَ شُروطِ واقِفِهِ.

النّاظِرُ: هو مَن فُوِّضَ إليه التَّصَرُّفُ في مالِ الوَقْفِ والقِيامُ بِتَدْبِيرِ شُؤونِهِ، ويُشْتَرَطُ فيه: الإسْلامُ، والتَّكْلِيفُ، والكِفايَةُ في التَّصَرُّفِ، والخِبْرَةُ بِهِ، والقُوَّةُ عليه؛ لأَنَّ مُراعاةَ حِفْظِ الوَقْفِ مَطْلُوبَةٌ شَرْعاً.

اسم فاعِل مِن النَّظَر، وهو: الفِكْرُ والتَّدَبُّرُ في الشَّيْءِ تُقَدّرِه وتَقِيسُه، يقال: نَظَرْتُ في كذا، أي: تَأَمَّلْتُهُ ورَأَيْتُهُ وتَدَبَّرْتُهُ. وأصلُه: التَّأَمُّلُ في الشَّيْءِ ومُعايَنَتُه بِالعَيْنِ، ثمَّ يَتَّسِعُ فَيَأتِي بِمَعنى تَقْلِيبِ البَصَرِ أو البَصِيرَة لإدْراكِ الشَّيْءِ ورُؤْيَتِهِ.

يُطلَق مُصطلح (ناظِر) في الفقه في كتاب النِّكاح، باب: أحكام النَّظر إلى المخطوبة، وفي كتاب الجامع للآداب، باب: آداب النَّظَر، ويُراد به: الشَّخص الذي يَنظُر بِبَصِرِه. ويُطلَق في كتاب الجنايات، باب: الجناية فيما دون النَّفس، وفي كتاب الدّيّات، باب: دية المنافِع، ويُراد به: النُّقْطَةُ السَّوْداءُ في العَيْنِ. والعِرقُ في مَجْرَى الدَّمْعِ على الأَنف مِن جانِبَيْهِ. ويُطلَق أيضاً ويُراد به: المَسؤولُ عن عَقارٍ أو دائِرَةٍ، أو مجموعَةٍ مِن النّاسِ يَرْعاهُم ويُدِير شُؤونَهم.

اسم فَاعِل مِن النَّظَر، وهو: الفِكْرُ والتَّدَبُّرُ في الشَّيْءِ تُقَدّرِه وتَقِيسُه، يقال: نَظَرْتُ في كذا، أي: تَأَمَّلْتُهُ ورَأَيْتُهُ وتَدَبَّرْتُهُ. وأصلُه: التَّأَمُّلُ في الشَّيْءِ ومُعايَنَتُه بِالعَيْنِ، ثمَّ يَتَّسِعُ فَيَأتِي بِمَعنى تَقْلِيبِ البَصَرِ أو البَصِيرَة لإدْراكِ الشَّيْءِ ورُؤْيَتِهِ، يُقال: نَظَرَهُ، يَنْظُرُهُ، نَظَراً ومَنْظَراً، ونَظَرَ إليه: إذا أَبْصَرَهُ وتَأَمَّلَهُ بِعَيْنِه. والنَّاظِرُ أيضاً: الحافِظُ والمُتَوَلِّي إدارَةَ أمرٍ ما، يُقال: نَظَرَ الشَّيْءَ، أي: حَفِظَهُ ورَعاه، والنِّظارَةُ: حِرْفَتُهُ. ومِن معانِيه: النُّقْطَةُ السَّوْداءُ في العَيْنِ. والنَّاظِرانِ: عِرْقانِ فِي مَجْرَى الدَّمْعِ على الأَنف مِن جانِبَيْهِ.

نظر

العين : (8/155) - تهذيب اللغة : (14/265) - المحكم والمحيط الأعظم : (10/14) - مختار الصحاح : (ص 313) - لسان العرب : (5/215) - تاج العروس : (14/245) - رد المحتار على الدر المختار : (3/431) - كشاف القناع عن متن الإقناع : (4/269) - أحكام الأوقاف : (ص 345) - معجم لغة الفقهاء : (ص 472) -