التصنيف: أخرى .

قَلَسٌ

بُلُوغُ الطَّعامِ أو الشَّرابِ الحَلْقَ ملْءَ الفَمِ أو دُونَهُ ثمَّ يَرْجِعُ إِلى الجَوْفِ.

القَلْسُ: هو ما خَرَجَ مِن البَطْن مِن الطَّعام أو الشَّرابِ إلى الفَمِ، أَعادَهُ صاحبُة أو ألْقاهُ، وقيل: هو ماءٌ حامِضٌ تَقْذِفُهُ المَعِدَةُ، أو يَقْذِفُهُ رِيحٌ مِن فَمِ المعدة إلى الفَمِ، وقد يكون مَعَهُ طَعامٌ.

ما خَرَجَ مِن الحَلْقِ مِلءَ الفَمِ أَو دونَه مِن الطَّعام والشَّراب، وليس بقَيْءٍ، فإذا غَلَبَ أو عادَ فهو قَيْءٌ، وقيل: هو القَذْفُ بِالطَّعامِ وغَيرِهِ.

يَرِد مُصطَلح (قلس) في الفقه في عِدَّة مواطِن، منها: كتاب الطَّهارة، باب: النَّجاسات، وفي كتاب الصَّلاة، باب: مُبطِلات الصَّلاة، وفي كتاب الصِّيام، باب: المُفطرات، وغير ذلك مِن الأبواب.

ما خَرَجَ من الحَلْق مِلءَ الفَمِ أَو دونَه مِن الطَّعام والشَّراب، وليس بقَيْءٍ، فإذا غَلَبَ أو عاد فهو قَيْءٌ، وقيل: هو القَذْفُ بِالطَّعامِ وغَيرِهِ، يُقال: قَلَسَ الرَّجُلُ، يَقْلِسُ، قَلْساً وقَلَساناً: إذا قاءَ مِلْءَ الفَمِ. ومِن مَعانِيه أيضاً: الشُّرْبُ الكَثِيرُ مِن النَّبِيذِ، والرَّقْصُ في غناء، وغَثَيانُ النَّفْسِ، فيُقال: قَلَسَتْ نَفْسُهُ، أيْ: غَثَتْ فَقاءَتْ. والجَمْعُ: أَقْلاسٌ.

قلس

المغرب في ترتيب المعرب : (ص 392) - حاشية الدسوقي مع الشرح الكبير : (1/51) - كشاف القناع عن متن الإقناع : (1/125) - معجم لغة الفقهاء : (ص 369) - معجم المصطلحات والألفاظ الفقهية : (3/110) - طلبة الطلبة في الاصطلاحات الفقهية : (ص 8) - مفاتيح العلوم : (ص 26) - القاموس الفقهي : (ص 308) - التعريفات الفقهية : (ص 177) - العين : (5/78) - تهذيب اللغة : (8/311) - مقاييس اللغة : (5/20) - المحكم والمحيط الأعظم : (6/232) - مختار الصحاح : (ص 259) - لسان العرب : (6/179) -