وَعْظٌ

الإِرْشادُ والتَّذْكِيرُ بِاللهِ تعالى تَرْغِيبًا في ثَوابِ اللهِ، وتَرْهِيبًا مِن عِقابِهِ.

الوَعْظُ: تَذْكِيرُ الإنسانِ غيرَهَ بِما يُلَيِّنُ قَلبَهُ ويُرَقِّقُهُ لِفعلِ المعروفِ واجْتِنابِ المُنْكَرِ، وهو مَرْتَبَةٌ مِن مَراتِبِ الدَّعْوَةِ، وأُسْلُوبٌ في النُّصْحِ والإرْشادِ، يَشْتَمِلُ على التَّذْكِيرِ والتَّنْبِيهِ على الأَخْطاءِ مِن خِلالِ الوَعْدِ بِالثَّوابِ والوَعِيدِ بِالعِقابِ والإرْشادِ إلى الطَّرِيقِ القَوِيمِ وبَيانِ وُجوبِ الالْتِزامِ بِهِ والتَّحْذِيرِ مِن مُخالَفَتِهِ، فَفيه تَعلِيمٌ لِلجاهِلِ وتَذكِيرٌ لِلنَّاسِي وإيقاظٌ لِلغافِلِ، مع بَيانِ ما يَتَرَتَّبُ على الطَّاعَةِ والمَعْصِيَةِ مِن ثَوابِ وعِقابٍ، ونحوِ ذلك.

الوَعْظُ: التَّذْكِيرُ بِالخَيْرِ، وأَصْلُه: التَّخْوِيفُ والإِنْذارُ. ومِن مَعانِيه أيضًا: النُّصْحُ والإرْشادُ والتَّحْذِيرُ.

يَرِد مُصْطلَح (وَعْظ) في الفقه في كتاب الصَّلاةِ، باب: صَلاة الجُمُعَةِ، وباب: صلاة الاستِسقاء، وباب: صلاة الكسوف وغير ذلك.

الوَعْظُ: التَّذْكِيرُ بِالخَيْرِ، يُقال: وَعَظْتُ الرَّجُلَ أَعِظُهُ عِظَةً ومَوْعِظَةً: إذا ذَكَّرْتَهُ بِالخَيْرِ. وأَصْلُه: التَّخْوِيفُ والإِنْذارُ، والواعِظُ: النَّذِيرُ. ويأْتي الوَعْظُ بِمعنى الأَمْرِ بِالطَّاعَةِ والتَّوْصِيَةِ بِها، فيُقال: وَعَظَهُ: إذا أَمَرَهُ ووَصَّاهُ بِالطَّاعَةِ، واتَّعَظَ فُلانٌ، أي: ائْتَمَرَ وكَفَّ نَفْسَهُ عن الخَطَأِ. ومِن مَعانِيه أيضًا: النُّصْحُ والإرْشادُ والتَّحْذِيرُ.

وَعَظَ

مقاييس اللغة : (6/126) - المحكم والمحيط الأعظم : (2/333) - مختار الصحاح : (ص 342) - فتح الباري شرح صحيح البخاري : (10/534) - شرح النووي على صحيح مسلم : (9/176) - تفسير القرطبي : (17/161) - أحكام القرآن لابن العربي : (1/532) - مفتاح دار السعادة ومنشور ولاية العلم والإرادة : (1/153) - لسان العرب : (7/466) - تاج العروس : (20/289) - نضرة النعيم : (8/3627) -