مُجَهِّلٌ

إِنسَانٌ كَانَتْ بِيَدِهِ أَمَانَةٌ ثُمَّ مَاتَ قَبْلَ بَيَانِ حَالِهَا وَأَوْصَافِهَا لِوَرَثَتِهِ.

المُجَهِّلُ هُوَ الأَمِينُ الذِي لَمْ يُبَيِّنْ قَبْل مَوْتِهِ حَال مَا بِيَدِهِ لِلْغَيْرِ مِنْ أَمَانَاتٍ كَوَدِيعَةٍ، أَوْ لُقَطَةٍ، أَوْ مَال يَتِيمٍ وَنَحْوِهِ، وَكَانَ يَعْلَمُ أَنَّ وَارِثَهُ لاَ يَعْلَمُهَا، فمَاتَ وَهُوَ عَلَى ذَلِكَ، فَتُصْبِحُ مُخْتَلِطَةً بِمَالِهِ، وَتَنْقَلِبُ إِلَى دَيْنٍ عَلَيْهِ فِي تَرِكَتِهِ، لِأَنَّهُ كَانَ مُفَرِّطًا مُتَعَدِّيا حِينَ تَرَكَ بَيانَ حَالِ مَا بِيَدِهِ.

الذِي يوقِعُ غَيْرَهُ فِي الجَهْلِ أَوِ الخَطَأ، وَيُطْلَقُ عَلى كُلِّ مَنْ يَنْسِبُ غَيْرَهُ لِلْجَهْلِ وَعَدَمِ المَعْرِفَةِ، ومِن مَعانِي الجَهْلِ: الخِفَّةُ, والسَّفَهُ, والحُمْقُ.

يَرِدُ مُصْطَلَحُ (مُجَهِّلٍ) فِي أَبْوابٍ مُتَفَرِّقَةٍ مِنَ المُعامَلاَتِ كَبَابِ المُضَارَبَةِ، وَالعَارِيَةِ، وَالرَّهْنِ، وَالوَكالَةِ وَغَيْرِ ذَلِكَ، عِنْدَ الكَلامِ عَنْ حُكْمِ مَنْ اؤْتُمِنَ عَلَى شَيْءٍ، وَلَمْ يُبَيِّنْ حَالَهُ حَتَّى مَاتَ.

اسْمُ فَاعِلٍ مِنَ الجَهْلِ، وَهُوَ خُلُوُّ النَّفْسِ مِن العِلْمِ, يُقال: جَهِلَ فلانٌ بِحَقِيقَةِ الشَّيْءِ جَهْلاً وجَهَالَةً فهو جاهِلٌ أيْ لَمْ يَعْلَمْ بِهِ، وضِدُّ الجَهْلِ: العِلْمُ والمَعْرِفَةُ، وَالمُجَهِّلُ: الذِي يوقِعُ غَيْرَهُ فِي الجَهْلِ أَوِ الخَطَأ، وَيُطْلَقُ عَلى كُلِّ مَنْ يَنْسِبُ غَيْرَهُ لِلْجَهْلِ وَعَدَمِ المَعْرِفَةِ، يُقَال: جَهَّلْتُ فُلاَنًا إِذَا قُلْتَ: إِنَّهُ جَاهِلٌ، ويأْتي الجَهْلُ بِمعنى اعْتِقادِ الشَّيْءِ على خِلافِ ما هو عليه، ومِن مَعانِي الجَهْلِ أيضاً: الخِفَّةُ, والسَّفَهُ, والحُمْقُ.

جهل

مقاييس اللغة : 489/1 - مختار الصحاح : ص63 - مختار الصحاح : ص63 - الدر المختار وحاشية ابن عابدين (رد المحتار) : 666/5 -