التصنيف: الأماكن .

سَبَأ

مَدِينَةٌ قَدِيمَةٌ في وَسَطِ اليَمَنِ تَضُمُّ مَنَاطِقَ وَاسِعَةً عَاصِمَتُهَا محافظة مَأْرِب اليمنية.

1- مَدِينَةٌ مِنْ أَشْهَرِ وَأَقْدَمِ المُدُنِ فِي التَّارِيخِ لَهَا مَعَالِمُ وَآثَارٌ. 2- وَرَدَ تَسْمِيَتُهَا فِي القُرْآنِ الكَرِيمِ، وَبِهَا سُمِّيَتْ سُورَةٌ كَامِلَةٌ. 3- اشْتَهَرَتْ بِمَلِكَتِهَا (بَلْقِيسَ) وَبَسَدِّهَا العَظِيمِ (سَدِّ مَأْرِبَ) الذِي هَدَمَهُ سَيْلُ العَرِم ِالمَذْكورِ فِي القُرْآنِ. 4- كَانَتْ أَرْضُهَا مِنْ أَخْصَبِ الأَرَاضِي وَأَطْيَبِهَا، وَأَهْلُهَا فِي أَرْغَدِ عَيْشٍ، ثُمَّ غَرِقَتْ أَرْضُهُمْ وتفَرّقُوا. 5- أُقِيمَتْ فِيهَا وَاحِدةٌ مِنْ أَكْبَرِ المَمَالِكِ العَرَبِيَّةِ القَدِيمَةِ وَذَلِكَ فِي القَرْنِ التَّاسِعِ مَا قَبْلَ المِيلادِ. 6- دُخولُ مَلِكَةِ سَبَأ فِي دِينِ الإِسْلاَمِ عَلى يَدِ نَبِيِّ الله سُلَيْمَانَ عَلَيْهِ السَّلامُ بَعْدَمَا كَانَتْ تَعْبُدُ الشَّمْسَ هِيَ وَقَوْمُهَا.

تَقَعُ وَسَطَ اليَمَنِ جَنَوبَ جَزِيرَةِ العَرَبِ.

تضم حاليًا مُحَافَظَات: الجُوف والبيضاء ومَأْرِبَ بالجمهورية اليمنية.

تَحُدُّهَا صنعاء غرباً، وحضرموت شرقاً، ونجران شَمالاً، وعدن جنوباً.

معجم البلدان 3/ 181 مراصد الاطلاع على أسماء الأمكنة والبقاع 2/ 687 المعالم الأثيرة في السنة والسيرة ص237