التصنيف: الأعلام .

عمرو بن حبيب بن عمرو بن عمير الثقفي

أبو مِحْجَن الثقفي -رضي الله عنه-

عمرو بن حبيب بن عمرو بن عمير بن عوف أبو مِحجن الثقفي، صحابي جليل، أحد الأبطال الشعراء الكرماء في الجاهلية والإسلام، أسلم سنة 9، وروى عدة أحاديث، وكان منهمكًا في شرب الخمر، فحده عمر مرارًا، ثم نفاه إلى جزيرة بالبحر، فهرب، ولحق بسعد بن أبي وقاص وهو بالقادسية يحارب الفرس، فكتب إليه عمر أن يحبسه، فحبسه سعد عنده، واشتد القتال في أحد أيام القادسية، فالتمس أبو محجن من سلمى امرأة سعد أن تحل قيده، وعاهدها أن يعود إلى القيد إن سَلِم، وأنشد أبياتًا في ذلك، فخلت سبيله، فقاتل قتالًا عجيبًا، ورجع بعد المعركة إلى قيده وسجنه ، فحدثت سلمى سعدًا بخبره، فأطلقه وقال له: لن أحدك أبدا. فقال أبو محجن: وأنا والله لا أشربها أبدًا. فلم يشربها بعد ذلك، وتوفي بأذربيجان أو بجرجان عام 30.

كتاب التوابين لابن قدامة (ص: 84)، أسد الغابة (6/271)، الأعلام للزركلي (5/76).