التصنيف: الأعلام .

أسامة بن زيد بن حارثة الكلبي

أسامة بن زيد بن حارثة -رضي الله عنهما-

أسامة بن زيد بن حارثة بن شراحيل بن عبد العزى بن امرئ القيس الكلبي، صحابي جليل، وهو المولى الأمير الكبير، حِبُّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وابنُ حِبه ومولاه وابن مولاه، استعمله النبي -صلى الله عليه وسلم- على جيشٍ لغزو الشام، وفي الجيش عمر وكبار الصحابة، فلم يسر حتى توفي رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فبادر الصديق ببعثهم، وقد ثبت عن أسامة قال: كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يأخذني والحسن، فيقول: (اللهم إني أحبهما، فأحبهما)، توفي عام 54.

مشاهير علماء الأمصار (ص: 30)، أسد الغابة (1/194)، تاريخ الإسلام (2/473)، سير أعلام النبلاء (2/497)، الأعلام للزركلي (1/291).