الرَّقِيْب

الرَّقِيْب: المُطَّلِعُ على كلِّ شيءٍ، الشَّاهِدُ على السرائر والضَّمَائِر ، الذي يَعلَم ويَرى ولا يَخفى عليه السِّرُّ والنَّجْوى.

قال ابنُ تيمية: (المُطَّلِعُ عليهم المُحصي أعمالهم المجازي عليها). وقال ابنُ القيم: (وهو الرَّقِيبُ على الخَواطِر واللوا.....حِظِ كيفَ بالأفعالِ بالأركانِ). وقال الشيخُ السعدي: (الرّقيبُ والشهيدُ مِن أسمائِهِ الحسنى وهما مُترادِفان، وكلاهما يَدُلُّ على إحاطةِ سَمْعِ الله بالمَسموعاتِ وبصرِهِ بالمُبْصَرات، وعلمِهِ بجميع المَعلومات الجَليّةِ والخَفيّة، وهو الرقيب على ما دار في الخواطر، وما تحركت به اللواحظ، ومِن باب أولى الأفعال الظاهرةِ بالأركان).

اسمُ (الرَّقِيْب) مِن الأسماءِ المُختَلَفِ فيها، وقد عَدَّه جَمْعٌ مِن العلماءِ في الأسماءِ الحسنى، منهم: الخَطَّابي وابنُ منده والحَلِيمي والبيهقي والأصبهاني وابنُ العربي والقرطبي وابنُ القيم وابنُ الوزير وابنُ حجر والسعدي والعثيمين والحمود والشرباصي ونور الحسن خان.

وَرَدَ ذِكْرُ اسمِ (الرَّقِيْب) في القرآنِ الكريمِ ثلاثَ مَرَّاتٍ، هي: قوله تعالى: {إن الله كان عليكم رقيبًا} [النساء: 1]. وقوله تعالى: {وكنت عليهم شهيدًا ما دمت فيهم فلما توفيتني كنت أنت الرقيب عليهم} [المائدة: 117]. وقوله تعالى: {وكان الله على كل شيء رقيبًا} [الأحزاب:52].

لا بَأسَ بِتَسمِيَةِ الإنسانِ باسم: (رقيب) أو تسميةِ الرُّتْبَةِ العَسْكَريّةِ به؛ لأنّ: (الرقيب) وإنْ كان من أسماء الله -تبارك وتعالى- لكنّه مِن المُشتَرَكِ اللَّفْظِي، وهو ثابتٌ لله سبحانه بالمعنى الذي يليق بجلالِهِ وعظمتِهِ، وهو ثابتٌ للمخلوق بما يَليقُ بِهِ.

- جهود ابن تيمية في باب أسماء الله الحسنى لأرزقي بن محمد السعيد سعيدي، دار المنهاج. - جهود الإمام ابن قيم الجوزية في تقرير توحيد الأسماء والصفات لوليد بن محمد بن عبد الله العلي، الناشر المبرة الخيرية لعلوم القرآن والسنة. - تفسير أسماء الله الحسني للسعدي الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة العدد 112 - السنة 33 -1421هـ. - معجم المناهي اللفظية لبكر بن عبد الله أبو زيد، دار العاصمة. - القواعد المثلى لابن عثيمين، طبع بإشراف مؤسسة الشيخ، مدار الوطن. - معتقد أهل السنة والجماعة في أسماء الله الحسنى لمحمد بن خليفة التميمي، أضواء السلف. - صفات الله عزوجل الواردة في الكتاب والسنة لعلوي السقاف، دار الهجرة. - التعليق على القواعد المثلى لعبد الرحمن بن ناصر بن براك، دار التدمرية. - تيسير الكريم الرحمن للسعدي، مؤسسة الرسالة. - ولله الأسماء الحسنى لعبد العزيز بن ناصر الجليل.- النهج الأسمى في شرح الأسماء الحسنى لمحمد الحمود النجدي، مكتبة الإمام الذهبي. - الجامع لأسماء الله الحسنى لحامد أحمد الطاهر، دار الفجر للتراث.