التصنيف: الأماكن .

أَذْرَبِيجَان

دَوْلَةٌ فِي مَنْطِقَةِ القُوقَازِ فِي غَرْبِ آسْيَا.

1- دولة ذات غالبية تركية وديانة مسلمة. 2- تعرضت للكثير من الهجمات وخضعت لعدةِ دُول منها: الدولة الأخمينية، ثم الفارسية الساسانية. 3- فتحها المسلمون بقيادة عتبة بن فرقد في عهد عمر رضي الله عنه سنة 19 للهجرة. 4- جَمْعُ ابن عمر رضي الله عنهما وقصرُه بها ستة أشهر. 5- كتب عمر بن الخطاب لأمير أذربيجان: «يا عتبة بن فرقد، إنه ليس من كَدِّك، ولا من كَدِّ أبيك، ولا من كَدِّ أمك، فأشبع المسلمين في رحالهم مما تشبع منه في رحلك، وإياكم والتنعم، وزي أهل الشرك، ولبوس الحرير، فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن لبوس الحرير، قال: إلا هكذا، ورفع لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إصبعيه الوسطى والسبابة وضمهما».

تقع في بلاد الديلم شمال بلاد فارس.

تقع في جمهورية أذربيجان الديمقراطية بين أوروبا الشرقية وآسيا الغربية.

يحدّها شرقاً بحر قزوين، وغرباً أرمينية وجورجيا، وشمالاً جمهوريّة روسيا الاتحاديّة، وجنوباً إيران.

معجم ما استعجم من أسماء البلاد والمواضع 1/ 129 معجم البلدان 1/ 128 مراصد الاطلاع على أسماء الأمكنة والبقاع 1/ 47